روح العطاء في يوم الأعمال الخيرية تتوج نشاطات الصحة والرياضة في الغزالي

تم الإرسال في 30‏/03‏/2015 12:25 ص بواسطة Saada Kittany   [ تم تحديث 30‏/03‏/2015 12:26 ص ]

   مدرسة الغزالي اليوم عملت كخلية نحل منذ ساعات الدوام الأولى. فقد ضجت ردهات المدرسة وساحاتها وغرفها  بالحركة والنشاط في أجواء تنم عن عن الفرح والتعاون والمشاركة.

  فقد صادف اليوم يوم الاعمال الخيرية والذي تزامن مع أسبوع الصحة والرياضة في المدرسة. يوم الاعمال الخيرية هذا العام تم توظيفه في الغزالي  لتحقيق أهداف صحية، حيث قام الطلاب بتنظيف شارع الغزالي. بينما أعضاء مجلس الطلاب قاموا بزيارة لجميع السكان الذين يقطنون في شارع الغزالي، المؤسسات والروضات والبساتين، حيث وزعوا عليهن الأُصص المزروعة بصابون الراعي كرمز للتقدير أولا، وإشارة الى ضرورة الإهتمام بالزراعة البيتية وتجميل الحدائق للمحافظة على جودة البيئة.

  فمنذ أكثر من أسبوع والنشاطات المدرسية في مجال الصحة والرياضة على قدم وساق: محاضرات، ورشات، مباريات وتدريبات رياضية والتي بالتالي تهدف جميعها الى تبني نمط حياة صحي وفعال مع المحافظة على بيئة صحية ونظيفة.

  أما النشاطات الصحية التي كانت خلال هذه الفترة فقد شملت محاضرات عن صحة الأسنان، التغذية السليمة، عن أضرار التدخين، عن العنف وأضراره، وعن الوقاية والأمان، عن جيل المراهقة وغيرها من مضامين من شأنها تحسين صحة أبنائنا ورفع مستوى معرفتهم لما هو ضار وما هو نافع لصحتهم.

كذلك فقد استمتع طلابنا بمشاهدة مسرحية شائفة وهادفة بعنوان "بلدي أحلى" لفرقة مسرح وسينما دراما والتي هدفت الى المحافظة على الصحة من خلال المحافظة على البيئة.

طاقم التربية الإجتماعية وطاقم الإستشارة وطاقم الرياضة اللذين اشرفوا على إخراج هذه النشاطات الى حيز التنفيذ يشكرون أسرة الغزالي من طلاب وعاملين ومعلمين ولجان االأهالي وسكان الحي وقسم الصحة وقسم الشبيبة في البلدية على التعاون والتكاتف والمساهمة  من أجل إنجاح هذه النشاطات وجعلها محطات هامة في حياة  طلابنا وتحويلها الى أنماط سلوكية يتبناها ابناؤنا في حياتهم المستقبلية.

روح العطاء في يوم الأعمال الخيرية تتوج نشاطات الصحة والرياضة في الغزالي



Comments